حملات الاعتقالات في وادي حضرموت تستبق الحراك الجنوبي

حملات الاعتقالات في وادي حضرموت تستبق الحراك الجنوبي


استبقت أجهزة الأمن تغلغل الحراك الجنوبي في حضرموت الوادي بحملة اعتقالات طالت العديد من النشطاء الذين كانوا يرتبون لأول فعالية في المنطقة اليوم.
وصباح أمس اعتقلت قوات الأمن عبدالله صالح بلغيث، رئيس المجلس الوطني للحراك بسيئون ، من منزله مع خمسة من أعضاء المجلس، وذلك على خلفية تحضيرهم للفعالية الأولى في الوادي التي أقر موعدها اليوم الأربعاء.
وكانت الأجهزة الأمنية اعتقلت قبل خمسة أيام الشيخ صالح العمودي رئيس المجلس الوطني للحراك بالقطن، وفرج عبدالله مسعوب على خلفية تحضيرهم لفعالية اليوم.
معلوم أن الوادي ظل بعيداً عن نشاط الحراك الجنوبي الذي بدأ قبل عامين.