أوروبا تأسف لتأجيل الانتخابات في اليمن

أوروبا تأسف لتأجيل الانتخابات في اليمن

> بروكسل وكالة (آكي) الإيطالية:
أعرب الاتحاد الأوربي عن أسفه الشديد لتأجيل الانتخابات البرلمانية في اليمن حتى عام 2011، وذلك بالرغم من المحادثات “المكثفة والطويلة” التي جرت بين الحكومة اليمنية والمعارضة التي لم تؤد إلى الاتفاق على موعد لإجراء الانتخابات خلال العام الحالي.
ودعا الاتحاد في بيان صدر اليوم عن المجلس الوزاري الأوروبي الأطراف المعنية في البلاد إلى الاستفادة من مدة التأجيل (سنتان) للعمل على وضع خارطة طريق تحدد إجراءات إصلاح النظام الانتخابي وتحسين الوضع الديمقراطي في البلاد.
وأعرب مسؤولو الاتحاد عن استعدادهم المساعدة وتقديم الدعم اللازم لإصلاح النظام الانتخابي، خاصة لجهة لدعم دور المؤسسة التشريعية اليمنية ولجانها في الحياة السياسية في البلاد.
وأشاروا إلى ضرورة توثيق التعاون بين مختلف الأطراف اليمنية من حكومة ومؤسسات ومنظمات وهيئات مجتمع مدني، حيث “يعد هذا التعاون عاملاً أساسياً في تعزيز وحدة البلاد وسيادة القانون”، وفق بيانهم
ولفت البيان إلى ارتباط مسألة حل المشاكل الاقتصادية والأمنية التي تعاني منها البلاد بموضوع تعزيز الديمقراطية والاستقرار. وأشار إلى أن الاتحاد الأوروبي يتابع عن كثب تطورات الوضع في اليمن، و”يعمل في أفق نشر بعثة مراقبة انتخابات في اليمن عندما يحين موعدها في 2011″.