يقتل شقيقه على «عصا».. والأمن يحتجز الأم

يقتل شقيقه على «عصا».. والأمن يحتجز الأم

– حجة – عبدالواسع محمد
منذ الخميس الماضي والأجهزة الأمنية في مديرية «بني قيس» – محافظة حجة تنتظر أن يبادر الجاني ويسلم نفسه لها هي على أمل بذلك. لكن الجاني (ع. ج) ما يزال فاراً منذ ذلك التاريخ بعد أن قتل أخاه (ص. ج) وإختبائه في منطقة «بلخير»، العزلة القريبة من قريتهم.
وأكد مدير أمن المديرية، يحيى الشومي، أن أجهزة الأمن تطوق مداخل المنطقة التي يختبئ الجاني فيها، كيما يقبضوا على الجاني الذي قتل أخاه على خلفية شجار نشب بين ابنيهما على «عصا»؛ ما أدى إلى غضب الجاني (الأخ الأصغر) فاستغل حلول الظلام ليطلق رصاصة اخترقت رأس شقيقه الأكبر فأردته قتيلاً.
الحادثة انتهت بالقتل، لتبدأ قصة أخرى مع أمهما، التي قدمت من السعودية للتحقق ولملمة ما تبقى من أسرتها، لكن الاجهزة الأمنية احتجزتها للضغط على ابنها الجاني الذي ما يزال فاراً.
وكما يقول مدير أمن المديرية (الشومي)، أن الأم محتجزة لأنها تنوي الهروب بابنها (الجاني) وأبنائه وابناء أخيه القتيل، وإدخالهم إلى السعودية رفقتها. و هوما اعتبره المحامي «ناصر الأعور» احتجازاً مخالفاً لقانون الإجراءات الجزائية الذي لم يجز إحضار شخص للمساءلة إلا عما ارتكبه من أفعال يعاقب عليها القانون، كما أن الحرية الشخصية مكفولة.
مصادر محلية أفادت لـ«النداء» بأن قوات الأمن احتجزت ايضاً اثنان من أبناء الجاني لم يتجاوزا العاشرة مع جدتهما، إلا أن الشومي نفى ذلك، مكتفياً -حد قوله- باحتجاز الأم وأصر على عدم إخراجها إلا بالتزام الوسطاء (مشائخ ووجهاء المنطقة).