اخبار برلمانية قصية

اخبار برلمانية قصية

– حمدي عبدالوهاب الحسامي
* على خلفية رفض هيئة رئاسة مجلس النواب تشكيل لجنة لتقصي الحقائق، واكتفائها ببعث رسالة إلى وزير الأوقاف بشأن قيام السلطات المحلية في عدن بنبش قبور شهداء 13 يناير 1986 ودهم النصب التذكاري لهم، رفض النائب عيدروس النقيب الإجراء الذي قامت به هيئة الرئاسة، داعياً إلى احترام رأي اكثر من 13 نائباً طالبوا بتشكيل لجنة بناءً على الحق الذي تعطيهم إياه لائحة المجلس.
وقال: «في وقت اثارة الموضوع في المجلس ومطالبتهم بتشكيل لجنة قام أفراد من جهات رسمية في عدن وبلباس مدني بمهاجمة المعتصمين من ذوي اسر الشهداء وخلع الخيام».
وعلق: «إذا كان هذا التصرف من سلطات رسمية إزاء قبور الموتى وكذا ضد اسرهم المعتصمين فماذا أبقوا للعصابات وقطاع الطرق!!؟».
* «مقابر اليهود والنصارى وحتى مقابر كلاب النصارى تُحترم. فيما مقابر الشهداء تنبش من قبل جهات رسمية»، الكلام للنائب عبدالباري دغيش في جلسة البرلمان السبت الماضي اثناء مناقشة المجلس ما تعرضت له قبور شهداء 13 يناير من هدم ونبش، مطالباً المجلس بتشكيل لجنة لتقصي الحقائق.
* شارك مرافقو رئيس اللجنة المالية بمجلس النواب في الندوة التي عقدها البنك الدولي الثلاثاء الماضي بصنعاء بشأن التأجير التمويلي.
* للموقف القوي الذي وقفه النائبان: الوجيه والهجري، أمام عدم تشكيل لجنة لتقصي الحقائق في قضية الجعاشن، وعدم الرضوخ لمقترح رئاسة الجلسة بالتواصل مع وزير الداخلية وإعطائه فرصة حتى الاربعاء لحل الموضوع وإجبارها بالعدول عن مقترحها.
علق الراعي عليهما بالقول أن «المجلس هو الوجيه والهجري».