للغباري محبتنا

للغباري محبتنا

لنا أن نفترض أن حراسة رئيس الوزراء بحكم مهامهم لا يقرأون الصحف ولا يعرفون من يكتب عليها، وبالتالي فهم لا يقيمون وزناً للاثنين معاً. وعليه يفترض برئاسة الوزراء إرشادهم وتعليمهم أبجديات التعامل مع أهل الإعلام وقادة السلطة الرابعة. ما حدث للزميل محمد الغباري من إساءة وانتهاك مشين من قبل حراسة رئيس الوزراء أمر لا يليق بهذا الاخير كونه المسؤول الأول عن ما يجري بداخل جغرافية رئاسته الوزارية، ما حدث للزميل الباهي محمد الغباري أمر لا ينبغي للرئيس باجمال تجاهله أو إحالته للنسيان مسنوداً على عادة البلاد في القفز وسريعاً على ما يحدث فيها.
لرئيس الوزراء هنا تنويه وتذكير.
وللزميل محمد الغباري محبتنا الكاملة التي لا يحدها حد.
 
– «النداء»