من الجوف «الأجوف» إلى الوزير الجوفي ..اتقوا الله وأوقفوا مسلسل التزوير وبيع المنح الدراسية!

من الجوف «الأجوف» إلى الوزير الجوفي ..اتقوا الله وأوقفوا مسلسل التزوير وبيع المنح الدراسية!

معالي الوزير، اذا كان التعليم في العديد من محافظات الجمهورية يتطلب ثورة فإنه بلا شك يتطلب قنبلة ذرية في الجوف، نتيجة دأب المعنيين في وزارتكم الموقرة وبمباركة من المحافظ على مضاعفة معاناة الناس وهمومهم.. لقد عمدت وزارتكم عبر «أوصيائها» في صنعاء و«سفرائها» في الجوف السنة تلو السنة على اتباع سياسة إفساد وتجهيل مدروسة ترسخ ثقافة الجهل وتدفع بالمحافظة أكثر فأكثر نحو مستنقع التخلف والحرمان.
معالي الوزير، على مرأى ومسمع وإغضاء من قبلكم حكمت وزارتكم على أبناء هذه المحافظة المنكودة بالإعدام والموت البطيء والانزلاق نحو الهاوية. ان الوضع كوارثي بكل المقاييس! ولا خير في وزارة لا ترسخ مبدأ الحق والمساواة ولا خير في حكومة تقوم على سحق الضعيف.
ان ضعفاء النفوس من مسؤولي التربية ممن ماتت ضمائرهم واضمحلت قيمهم يزورون الشهادات ويتاجرون بالمنح الدراسية ويسترسلون في بيع الدرجات الوظيفية لتتوسع فوائد ومنافع كل مستغل وكل عدو للخير.
ان المأمول فيكم كبير من اجل إنهاء هذه التراجيديا الإنسانية وايقاف مسلسل التزوير الواضح والنهب الفاضح للمنح والدرجات وتشكيل لجنة للتحقيق مع المقصرين.
وإلى أن ينصفوا سيطلق ابناء الجوف صيحات الاعتراض ويحجبون الثقة عمن تنكروا لمصالح ابناء هذه المحافظة وحقوقهم طوال السنوات العجاف، وسيرفعون عرائض الاستكنار وسيرفضون الواقع الرديء الذي ينأون عنه، وسيقاطعون الانتخابات!
حركة الشعب، فرع الجوف