أحمد العرامي.. ليس يحضرني الآن!

أحمد العرامي.. ليس يحضرني الآن!

> “المصدر أونلاين” – خاص:
“سأقصُّ من رؤياي/ هذا المشهدَ العبثي/ حتى لا أطيرَ إلى مسامعِكم/ بأجنحةِ الغيابْ:/ مرَّ الصبيُّ عليَّ/ -مبتهجاً-/ برفقةِ أمِّه/ يزهو/ وفي يدِه الكتابْ./ وبعدها بدقيقتين/ وبضع صمتٍ/ مرَّ الكتابُ عليَّ/ مرتعشاً/ وفي يدِه الصبي/ أين اختفتْ أمُّ الكتاب؟/ أين اختفتْ أمُّ الكتاب؟”
هذا هو أحد نصوص المجموعة الشعرية التي صدرت مؤخراً للشاعر أحمد الطرس العرامي، في 109 صفحات من القطع الصغير.
اشتغلت جميع نصوص هذه المجموعة على قصيدة التفعيلة لتمثل مرحلةً مهمةً من تجربة الشاعر أحمد العرامي الذي يعد واحداً من الأصوات الشعرية الشابة في الساحة الشعرية اليمنية، والذي من المتوقع أن يكون لمجموعته هذه صداها الملحوظ في الأوساط الأدبية والنقدية في اليمن.
المجموعة التي تحمل عنوان “… ليس يحضرني الآن”، احتوت على 25 نصاً شعرياً هي “بابٌ لا تراه الريح، وأنا المغني، ماذا تقول القصيدة، في مهبِّ الموت، قصيدتان إلى أبي، أمُّ الكتاب، تأويل الحجارة، ابن ذي شجن، سورة الحزن، إني مسني الشعر، حين جرى اللوز، عند مفترق الأماني، ظلال الحصى، الألم الدؤوب، نهاية، إلى امرأة، سماء، لا فرق، برق، صنعاء،..؟!، بلاد، نافورة الورد، وجوه الأصدقاء، صهيل فراشةٍ في دمي”.
الجدير بالذكر أن هذه المجموعة الشعرية الأولى للشاعر العرامي، وقد صدرت عن مكتبة البردوني الثقافية بذمار كأول إصدار للمكتبة ضمن سلسلة الإصدارات الإبداعية التي تنوي المكتبة تبنيها لتساهم بها في تحريك المشهد الثقافي اليمني.