إب تتأهل سياحياً بترميم مبانٍ أثرية

إب تتأهل سياحياً بترميم مبانٍ أثرية

– ابراهيم البعداني
بدأت الهيئة العامة للآثار والحفاظ على المدن التاريخية العمل في إعادة بناء وترميم أبواب مدينة إب القديمة والتي تتألف من سبعة أبواب أثرية أهمها الباب الكبير، باب سنبل، باب النصر، باب السلام.
خالد العنسي، عضو مجلس النواب عن مديرية المشنة والذي يقوم بالإشراف والمتابعة لتنفيذ أعمال إعادة البناء والترميم قال “للنداء” إن الهيئة العامة للآثار حرصت على بناء وترميم أبواب إب القديمة حسب النمط التاريخي الذي بنيت عليه؛ لما له من مدلول تاريخي وحضاري يعكس صورة خاصة للمدينة من حيث ربطها بالتراث الإنساني. وأضاف أن هذا العمل خطوة في طريق إظهار إب وتحويلها إلى مزار تاريخي للفت أنظار السياح إليها. كما أكد العنسي بأنه وخلال الأيام القادمة سيتم ترميم أربعين منزلاً من منازل المدينة وذلك بعد حصوله على موافقة من مجلس الوزراء بإعادة تأهيل وترميم مباني مدينة إب القديمة والتي تعتبر، حد قوله، خطوة أولى لإعادة تأهيل وترميم بقية المنازل والمباني التاريخية المتبقية.