الباشا المتميز – عبدالرحمن علي بن محمد الجفري

الباشا المتميز – عبدالرحمن علي بن محمد الجفري

الكرم هو أهم صفات التميز.. بل إن صفة الكرم هي الصفة الجاذبة للصفات المستحسنة و القيم الراقية.. و الطاردة للصفات المستقبحة والأخلاق الهابطة..
فلن نجد كريما بحق إلا وقد اتصف بالصدق والشجاعة و المروءة والنجدة..
و هكذا كان فقيد اليمن الشيخ الباشا ناصر بن صالح بن زبع رحمه الله.. الذي كان أيضا وطنيا صلبا.. و حكيما في قومه… يُغلّب الخير و يدفع الشر.. و ينبذ الفتن و ينشر الصلاح و الإصلاح.
صفة التميز فيه يندر أن نجد مثلها في عصرنا.. ومن وصفَه بـ”حاتم” لم يجاف الحقيقة.. فالحكايات المتواترة عن كرمه و جوده يكاد السامع لها أن يعتقد أنه يسمع قصصا من ماضي القيم والكرم..
رحم الله الباشا ناصر فقيد الكرم والقيم والذي بفقده فقدنا شيخا جليلا و كريما أصيلا.. وعزاؤنا للقيم والكرم.. ولأبنائه الشيخ أحمد والشيخ علوي ولآل زبع و للجدعان و لنهم و لليمن و لأنفسنا. فالفقيد فقيد كل أهل الشيم والقيم.. و خسارة فقده ليست على أهله فقط، بل على الجميع.
الحمد الله الذي أقر عينه في حياته بأبنائه الذين عرفناهم لسنوات طويلة.. و عرفنا فيهم الوفاء و الرجولة.. وبصدق فقد خلف رجالا.. ومن خلف ما مات.
رحمه الله و أسكنه فسيح جناته وجمعنا وإياه على الحوض.. لنشرب من الكف الشريف للمصطفى صلى الله عليه و آله و سلم شربة لا نظمأ بعدها أبدا..