على ذمة الأحداث.. عضو محلي «جبل الشرق» في سجن السياسي

على ذمة الأحداث.. عضو محلي «جبل الشرق» في سجن السياسي

– وليد مانع:

ناشدت أسرة عضو جميعة علماء اليمن، المعتقل في سجن الأمن السياسي بذمار، صالح علي الخولاني، «كل الصحف الحرة، وكل منظمات حقوق الإنسان…»، الوقوف إلى جانبها، و«الدفاع عن هذا المظلوم والمسجون بطريقة تعسفية ظالمة مخالفة لكل القوانين والأنظمة الديمقراطية في العالم».
وأبدت، في رسالتها إلى الصحيفة، استغرابها وقلقها جراء بقائه رهن الاعتقال منذ اربعة اسابيع، و«بلا ذنب اقترفه».
وأوضحت أنه اعتُقل على ذمة «الحوثية». وقالت إن ذلك تم «بناء على معلومات كيدية مضللة» حاكها ضده من أسمتهم الرسالة بـ«من يعيشون على حساب الغير».
الرسالة اعتبرت أن «اعتناقه المذهب الزيدي المتنور، ومقته للتطرف بأشكاله، ورفضه للتكفير، واعتماده الاعتدال والتسامح مع الجميع، هو السبب في اعتقاله».
يُذكر أن الخولاني عضو في المجلس المحلي بمديرية «جبل الشرق» عن المؤتمر الشعبي العام، حد الرسالة.