اللجنة البرلمانية تعود من حضرموت والمهرة بتقرير من الارشيف – علي الضبيبي

اللجنة البرلمانية تعود من حضرموت والمهرة بتقرير من الارشيف – علي الضبيبي

تعمدت اللجنة البرلمانية المكلفة بالنزول إلى حضرموت والمهرة تغيير مهمتها وعادت بتقرير دون التوقعات.
وتؤكد المعلومات الواردة من أرض الكارثة أن الحياة لا تزال مطمورة على مستوى الوادي والصحراء، فيما التقرير الذي قرئ على النواب أمس يكشف أن اللجنة لم تقترب من المواطنين ولم تنقل مشكلتهم الحقيقية من داخل مراكز الإيواء. كل ما في الأمر أنها التقت قيادة المحافظتين وجاءت بتقرير رسمي من الإرشيف.
وإذ جاءت اللجنة بأكثر من 28 ملاحظة ومثلها توصيات فإن أهم ما توصلت إليه: إدانة شديدة لوسائل الاعلام. وإذ أفردت الجزء الأكبر من التقرير للجانب الحكومي وضمنته جداول وأرقاماً رسمية مؤرشفة، أعطت لكلام المواطنين 5 أسطر، وأكدت على أن أهم ما لاحظته هو أن زيارة «فخامة الرئيس ساعدت كثيراً في تخفيف أثر الكارثة على المتضررين ورفعت جهود الانقاذ والايواء والاغاثة بوتيرة عالية».