بعد اعتداء 5 ضباط على زميله .. حبس أحد جنود «الراجلة» بتهمة التحريض

بعد اعتداء 5 ضباط على زميله .. حبس أحد جنود «الراجلة» بتهمة التحريض

* أمين محسن :
 علمت «النداء» من مصادر مطلعة أن إدارة أمن أمانة العاصمة قامت الاثنين الماضي بحبس الجندي هشام المخلافي، أحد منتسبي الشرطة الراجلة، بتهمة تحريض زملائه على عدم الخدمة في معسكر الشرطةالراجلة بأمانة العاصمة، يومي السبت والاحد الماضيين، احتجاجاً على تعرض احد زملائهم للضرب على أيدي ضباط في المعسكر، وتشجيعهم على رفع شكوى جماعية بذلك إلى وزير الداخلية.
وكان عدد من أفراد الشرطة الراجلة قد وجهوا رسالة -السبت الماضي- إلى وزير الداخلية اشتكوا فيها تعرض زميلهم صابر محمد عثمان السامعي -المحبوس حالياً في إدارة أمن العاصمة- للضرب المبرح.
وذكرت الرسالة أن أربعة ضباطٍ في المعسكر استدعوا صباح اليوم نفسه السامعي من زنزانته التي دخلهابسبب خمسة أيام غياب، للتحقيق معه. وقاموا بسحبه إلى قطاع الضباط، وإلى داخل الحمامات، بعدها انهالوا عليه بالضرب، لطماً وركلاً وسحباً على أرضية الحمامات. كما قاموا بصب الماء الحار على رأسه وجسمه وأجبروه على شرب ماء ملوث في الحمام، حتى أفقدوه وعيه.
وطالبت الرسالة، الممهورة بتوقيعات (25) من أفراد المعسكر، وزير الداخلية التدخل لتحويل الجناة إلى الجهات المختصة لينالوا جزاءهم العادل.
وأفادت مصادر مطلعة أن وزير الداخلية وجه، الاثنين الماضي، مدير أمن العاصمة بسرعة التحقيق في القضية واتخاذ الاجراءات العادلة بحق الجناة.
واكدت ان مدير أمن العاصمة شكل لجنة للتحقيق وأوقف الضباط المعتدين في مكتب أمن العاصمة.